فتح وحماس توقعان اتفاق المصالحة وإنهاء الانقسام

ديرتنا نيوز

ديرتنا -.اعلنت حركتا فتح وحماس اليوم الخميس بالقاهرة التوقيع على اتفاق نهائي للمصالحة الفلسطينية وإنهاء الإنقسام، بعد جولات وجلسات مباشرة برعاية من المخابرات العامة المصرية.

وقال رئيس وفد حركة فتح عزام الأحمد في المؤتمر الصحفي المشترك إنه تم الاتفاق على الإشراف الكامل لحكومة الوفاق على كافة معابر قطاع غزة، فيما أكد رئيس وفد حماس صالح العاروري على أن الحوار تركز على تمكين حكومة الوفاق الفلسطينية للعمل بكامل صلاحيتها في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة .

ورحب رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس اليوم بالتوصل الى اتفاق بين الحركتين واصفا في تصريحات لوكالة الأنباء الفرنسية إنه يرى بأن ما تم الاتفاق عليه يشكل " اتفاقا نهائيا" لانهاء الانقسام الفلسطيني.

وقال عبر الهاتف "أحيي ما تم التوصل إليه من اتفاق بين حركتي فتح وحماس في القاهرة"، مشيرا الى "أنه أعطى أوامره لوفد حركة فتح للتوقيع فورا على الاتفاق".

وقال إن "ما تم إنجازه من اتفاق يعتبر اتفاقا نهائيا لإنهاء الانقسام" المستمر منذ عقد من الزمن.

وكان عضو اللجنة المركزية لحركة فتح زكريا الآغا اعلن الخميس، أنّ عباس سيكون في قطاع غزة خلال أقل من شهر، مؤكدا أنّه سيصل إلى غزة لمزاولة عمله من القطاع واللقاء بشعبه.

وأشار الآغا إلى أنّ كل الإجراءات التي تم اتخاذها مؤخرا ستنتهي في غضون أيام قليلة وسيصدر الرئيس عباس قرارا بإلغائها جميعها، وقال: "ستعود غزة جزءا لا يتجزأ من عمل الحكومة والسلطة الفلسطينية".

يذكر أنّ رئيس السلطة الفلسطينية لم يزر قطاع غزة منذ أحداث الانقسام في منتصف 2007 .

أضف تعليق

اقرأ المزيد


لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر، وجميع المقالات والتعليقات لا تعبر عن وجهة نظر الموقع