ما هي استعدادات السوق العقاري للعام الجديد؟

ديرتنا نيوز

ديرتنا – عمّان - مرّ السوق العقاري في المملكة الأردنية خلال العام الحالي في نوبة ارتفاع أسعار رافقها حالات من الركود على كافة أنواع العقارات السكنية والتجارية والصناعية والتجارية وغيرها عموماً، ما أدّى إلى تذبذب الأرباح والتأثير بشكل أو بآخر على عجلة الاقتصاد الوطني وما تحت مظلّتها من مستهلكين وملّاك عقاريين وتجّار وشركات تعمل في المجال نفسه.
وعلى إثر هذا الواقع الذي لا يمكننا تصنيفه بأنه واقع جيد أو حتى سيء للسوق العقاري المحلي كان لا بدّ من استعدادات جديدة للعام القادم 2018 من ناحية العروض والأسعار ومقارنتها بنسب الطلب وطبيعة الأشكال العقارية الأكبر تداولها وميزانية المستهلكين وجاهزية البنوك وشركات التمويل العقارية من حيث أشكال التسهيلات التي يمكن تقديمها لهم.
استعدادا السوق العقاري في الأردن
وبصورة أخرى يمكننا الحديث في مقالنا هذا على عدد من الاستعدادات التي ظهرت في الربع الأخير من هذا العام تحسباً للأوضاع التي من الممكن حصولها في العام القادم وحماية كل من البائع والمشتري في حال كانت الاهتمامات في مجال (عقارات للبيع ) من شقق فلل وقصور وأبنية تجارية وأراضي ومزارع وما إلى ذلك من عقارات.
وكذلك كلّاً من المؤجرين والمستأجرين في حال كانت اهتماماتهم تنصبّ في (عقارات للايجار) على إختلاف أنواعها وأشكالها ومواصفاتها.
إنّ الاستعدادات هذه بدت واضحة خاصة بعد صدور آخر إحصائية عن دائرة الأراضي والمساحة والتي تشير إلى تراجع معدلات التداول العقاري في مختلف مدن ومحافظات المملكة وارتفاع أسعار العقارات بنسب عالية مقارنة بالسابق. وقد اشتملت على جملة من النقاط المهمة التي لامست حقيقة الواقع العقاري محلياً وهي:
1. تمركز الطلب على أشكال عقارية معيّنة
2. تمركز العرض في مواقع ومدن ومناطق معيّنة أكثر من غيرها
3. ضرورة توفر عدد من الخدمات الأساسية داخل وخارج العقار نفسه
4. توفير تسهيلات تمويلية أكثر من السباق بما يناسب مختلف الميزانيات العامة والخاصة
5. التركيز على نوعيّة المواصفات المطروحة بما يلائم العصر الحالي من حيث المرافق وجودة البناء والتشطيبات والديكورات، بما يشمل بيع العقارات وتأجيرها.
6. مراعاة أصحاب الدخول المحدودة وتوفير قاعدة عقارية متنوّعة ومناسبة
7. توفير حلقات وصل وقاعدة مضمونة يجتمع عليها كلاً من المستهلكين والعقاريين أنفسهم لتحقيق التواصل المباشر والاطلاع عن كثب حول ماهية العرض والطلب في السوق المحلي.

أضف تعليق


لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر، وجميع المقالات والتعليقات لا تعبر عن وجهة نظر الموقع