مناظرة علنية حول الأنشطة الثقافية والفنون للطلبة ودورها في الحد من التطرف والعنف الجامعي في الأردنية ...

ديرتنا نيوز

ديرتنا نيوز -عمّان - جمال عبدالناصر المبيضين
عقدت هيئة شباب كلنا الأردن/صندوق الملك عبد الله الثاني للتنمية ضمن برنامج صوت الشباب الأردني مناظرة لطلبة كلية الحقوق بالتعاون مع الجامعة الأردنية وذلك ضمن سعي الهيئة للوصول إلى الشباب في كافة أماكن تجمعاتهم والسعي نحو تمكينهم وبنا قدراتهم في مختلف التنموية والاجتماعية والديمقراطية ، وذلك بحضور عميد كلية الحقوق الدكتور فياض القضاة ومدير هيئة شباب كلنا الأردن عبدالرحيم الزواهرة وعدد من الأسرة التربوية والطلبة .
وتأتي هذه المناظرة استكمالا لمتطلبات التخرج من دورة فنون وأساسيات المناظرة التي عقدت مسبقاً ، وتناظر المشاركين حول المقولة " يؤمن هذا المجلس بأن الأنشطة الطلابية المتعلقة بالثقافة والفنون خاصة تحد من التطرف والعنف الجامعي" وشهدت تنافساً إيجابياً كبيراً بين الفريق المؤيد والفريق المعارض وذلك بتقديم الحجج وتفنيدها وإثارة الأسئلة القادرة على غغناء المناظرة وتنمية جانب المعرفة الحقيقة خلالها بما يعكس إيمان الشباب الأردني بأهمية فن المناظرة وقدرته على توفير بيئة ديمقراطية مميزة يحظى خلالها الطالب بفرصة التعبير عن أفكارة واراءه بمختلف القضايا المجتمعية.
بدوره عبر الدكتور فياض القضاة عن دعمه الكامل والكبير لهذه الأنشطة اللامنهجية التي تسهم في بلورة الشخصية القانونية للطلاب وتعمل على تعزيز ثقافة الحوار وقبول الآخر لدى الطلبة، مقدماً شكره لهيئة شباب كلنا الأردن على تعاونها الكبير واهتمامها بالطلبة وما قدمته لهم من تدريب متخصص عمل على خروج المناظرة بهذا الشكل الإيجابي المميز.
فيما بين السيد عثمان العبادي منسق الهيئة في العاصمة على أهمية تفاعل الشباب مع مختلف برامج وأنشطة الهيئة ومنها برنامج صوت الشباب الأردني الذي ثقافة الحوار الوطني وما يعززه من إمكانية طرح وجهات نظرهم عبر فن المناظرة ما يعمل على تعزيز قيمة النهج الديمقراطي المتجذر في أوراق جلالة الملك النقاشية.
وعبرت الطالبة مي صبري من الفريق المؤيد للمقولة والحاصلة على جائزة أفضل مناظرة عن سعادتها بالبرنامج التدريبي ووفرحتها بتتويج جهودها وزملاءها بالحصول على فرصة التناظر والتحاور أمام الطلبة وبيان وجهات النظر المختلفة ما يؤكد على أن ثقافة الحوار تغلب على ثقافة العنف والتطرف
فيما أشاد الطالب قصي الشرمان من الفريق المعارض للمقولة عن إيمانه التام بالفائدة التي حصل عليها من خلال برنامج صوت الشباب الأردني مؤكداً أن عدم فوزه بالمناظره لا يشكل عائقاً أمام مشاركته بمناظرات أخرى تكسبه المزيد من الخبرات وتسهم في إعداده للتنافس عربياً ودولياً.
وتم في نهاية الحفل تخريج الطلبة المشاركين في البرنامج التدريبي ، حيث يعتبر برنامج صوت الشباب الأردني منصة للتواصل والتفاعل مع القضايا المحلية والعربية والدولية من خلال إكسابهم المعرفة والمهارات الخاصة بفن المناظرة، ومن ثم العمل على مأسسة فرق مناظرات على المستوى الوطني تعمل على نقل الخبرة وفق أولويات الشباب الأردني وتنفيذ مناظرات علنية حول مختلف القضاية المحلية والوطنية وعقد مسابقات على مستوى الأقاليم الثلاث (الوسط، الجنوب، الشمال) توجت بعقد مناظرات علنية ضمن بطولة أندية المناظرات والتي أقيمت للمرة الأولى في 2016 لجميع محافظات المملكة بمشاركة (55) شاب وفتاة من جميع محافظات المملكة، حيث يأتي تنفيذ البطولة للمرة الأولى كإحدى النشاطات الأساسية لبرنامج صوت الشباب الأردني، حيث تم تنفيذ (88) فعالية بمشاركة (4213) شاب وفتاة.

ديرتنا نيوز

ديرتنا نيوز

ديرتنا نيوز

أضف تعليق

اقرأ المزيد


لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر، وجميع المقالات والتعليقات لا تعبر عن وجهة نظر الموقع