البرلمان البريطاني يوافق على إجراء انتخابات مبكرة

ديرتنا نيوز

ديرتنا - صوت البرلمان البريطاني بواقع 522 صوتا مقابل 13 صوتا يوم الأربعاء لصالح تأييد دعوة رئيسة الوزراء تيريزا ماي لإجراء انتخابات عامة مبكرة.

وكان من المقرر ألا تجرى انتخابات عامة في بريطانيا قبل 2020 لكن ماي قالت يوم الثلاثاء إنها ترغب في تقديم هذا الموعد إلى الثامن من يونيو/حزيران لتعزيز موقفها في مفاوضات خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي.

وكانت ماي بحاجة لدعم أكثر من ثلثي أعضاء البرلمان البالغ عددهم 650 عضوا لإجراء انتخابات مبكرة.

وقالت رئيسة الوزراء البريطانية إن إجراء انتخابات مبكرة في ذلك التاريخ بدلا من الانتظار حتى عام 2020، سيجعلها تتجنب وضعا قد تضطر فيه لمواجهة لحظة حاسمة في محادثات البريكست وانتخابات محلية في الوقت نفسه.

ووفقا للجدول الزمني المرسوم، فإن من المتوقع أن تغادر بريطانيا الاتحاد الأوروبي في مارس/آذار 2019، ثم إن إجراء انتخابات مبكرة في يونيو/حزيران المقبل يعني أن ماي لن تكون مرغمة على خوض انتخابات مرة أخرى حتى عام 2022، مما يتيح لها هامشا أكبر للمناورة في المرحلة النهائية من مباحثات البريكست.

ورحبت الأحزاب البريطانية بشكل عام بدعوة تيريزا ماي، كما قال زعيم المعارضة العمالي جيرمي كوربن إن الانتخابات المبكرة ستعطي الشعب البريطاني فرصة للتصويت لحكومة تضع مصالح الأغلبية في المقدمة.

من جهتها، قالت المفوضية الأوروبية إن "المفاوضات الحقيقية" المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ستنطلق بعد الانتخابات المبكرة في المملكة المتحدة.

أضف تعليق

اقرأ المزيد

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر، وجميع المقالات والتعليقات لا تعبر عن وجهة نظر الموقع