الشرطة الألمانية تقتل حيواناً نادراً محميّا يظهر للمرة الأولى منذ 250 عاماً

ديرتنا نيوز

ديرتنا نيوز - أعلن الصندوق العالمي للحياة البرية(WWF) عن رفع دعوى قضائية ضد مسؤول في ألمانيا لقيامه بإصدار أمر بقتل ثور أمريكي من نوع بيسون النادر، زعم أنه شكّل خطراً على عامة الناس.

وأفاد المتخصصون بالحفاظ على البيئة أن حيوان البيسون النادر، لم يظهر في ألمانيا خلال 250 عاماً، ويعتبر حدثاً مفاجئاً كان ينبغي المحافظة عليه.

وأوضح المسؤول في الصندوق العالمي، كريس هنريش، أن 'إعطاء إذن بإطلاق النار على حيوان مصنف على أنه محمي، من دون وجود أي خطر فعلي على الحياة، هو جريمة جنائية'.

وأضاف لموقع 'ذي لوكول' الألماني 'بعد 250 عاماً، رأينا الثور الأمريكي مجدداً في ألمانيا، والسلطات لم يخطر على بالها سوى إطلاق النار عليه'. وتابع 'لذلك قررنا رفع دعوى على المسؤولين الذين اتخذوا هذا القرار'.

وتمت مشاهدة هذا الحيوان البري يوم الأربعاء الماضي بالقرب من نهر أودير عند قرية ليبوس، في شمال شرق ألمانيا وقام عناصر الشرطة بإصدار قرار قتل الحيوان عبر التعاقد مع صيادين من المنطقة لـ'إطلاق النار عليه فوراً حماية للناس'.

أضف تعليق

اقرأ المزيد


لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر، وجميع المقالات والتعليقات لا تعبر عن وجهة نظر الموقع