امريكا : إلغاء إعدام قاتل بعد فشل حقنه بمادة سامة

ديرتنا نيوز

ديرتنا - نجا قاتل محكوم عليه بالإعدام في أمريكا من الموت، بعد أن فشلت عملية حقنه بمادة سامة، ولم يتمكن منفذو الحكم من العثور على وريد مناسب في ذراعه لحقن هذه المادة.

وكان من المقرر أن ينفذ حكم الإعدام بحق ألفا كامبل (69 عاماً) يوم الأربعاء الماضي، إلا أن المشاكل الصحية التي يعاني منها، ساعدت على إنقاذ حياته، وكان من الصعب العثور على وريد في ذراعه لتنفيذ الحكم.

وحظي كامبل بفرصة جديدة ليعيش لعام ونصف العام على الأقل، حيث تم تأجيل تنفيذ الحكم، حتى 5 يونيو (حزيران) 2019، وذلك بناء على قرار صادر عن الحاكم الجمهوري لولاية أوهايو، بحسب ما ذكرت صحيفة يو أس أي توداي الأمريكية.

وكان مدير السجون في ولاية أوهايو غاري موهر، رفض تنفيذ حكم الإعدام بحق المتهم صباح يوم الأربعاء، وذلك بعد أن عمل فريق الإعدام جاهداً دون جدوى، للعثور على وريد مناسب، لحقن المادة القاتلة في دمه.

وذكرت تقارير إعلامية، أن فريق الإعدام، عمل على مدى 30 دقيقة، للعثور على وريد مناسب للحقن في كلا ذراعي كامبل، قبل أن ينتقلوا إلى ساقه اليمنى. وبعد 80 دقيقة من موعد الإعدام المحدد، صافح كامبل الحراس، بعد أن اعتقد الجميع أن عملية إدخال الإبرة قد تمت بنجاح. لكن بعد دقيقتين، طُلب من ممثلي وسائل الإعلام المغادرة، بعد أن صدر قرار بإلغاء عملية الإعدام.

يذكر أن كامبل كان أدين بعملية قتل واختطاف قبل نحو عقدين، وهي الحالة الثالثة في تاريخ الولايات المتحدة، التي يتم فيها إلغاء عملية الإعدام، بعد الشروع في تنفيذها.رصد

أضف تعليق


لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر، وجميع المقالات والتعليقات لا تعبر عن وجهة نظر الموقع