نابولي يستعيد الصدارة وساري يمتدح الفوز "القبيح"

ديرتنا نيوز

ديرتنا - استعاد نابولي، الذي لم يذق طعم الهزيمة، صدارة دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم بالفوز 1-صفر بصعوبة على أودينيزي في انتصار وصفه المدرب ماوريتسيو ساري بأنه "قبيح".

وأهدر روما فرصة تحقيق رقم قياسي بتحقيق 13 فوزا متتاليا خارج ملعبه في الدوري بعد طرد لاعب وسطه المخضرم دانييلي دي روسي إثر تسببه في ركلة جزاء غير مبررة في التعادل 1-1 مع جنوة.
وواصل ميلانو، الذي أنفق ببذخ هذا الموسم، عروضه المخيبة وتعادل بدون أهداف مع ضيفه تورينو.

وأحرز نابولي 12 انتصارا في 14 مباراة بالدوري هذا الموسم ليتصدر المسابقة برصيد 38 نقطة متقدما بفارق نقطتين على إنترناسيونالي الذي تصدر البطولة لأقل من 24 ساعة عقب فوزه 3-1 على كالياري أمس السبت.

وقال ساري إن فريقه تعلم درسا من الموسم الماضي ويشعر بأنه أدرك كيفية تحقيق الفوز حتى إذا كان يلعب بشكل سيء.

وأضاف مدرب نابولي "في العام الماضي وفي مباراة معقدة كهذه كان يمكن أن نقع في مأزق لكن التحسن الذي حدث هذا الموسم هو إمكانية تحقيق فوز قبيح ما يسمح لنا بتحقيق النتائج المطلوبة حتى إذا لم نكن نلعب بشكل جيد".

وتابع "الملعب لا يليق بمباراة في دوري الدرجة الأولى".

أضف تعليق


لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر، وجميع المقالات والتعليقات لا تعبر عن وجهة نظر الموقع